Home

تفسير قوله تعالى وفديناه بِذِبْحٍ عَظِيمٍ

تفسير الطبري- Al-Tabari. وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وقوله : ( وفديناه بذبح عظيم )قال سفيان الثوري ، عن جابر الجعفي ، عن أبي الطفيل ، عن علي ، رضي الله عنه : ( وفديناه بذبح عظيم )قال : بكبش أبيض أعين أقرن ، قد ربط بسمرة - قال أبو الطفيل وجدوه مربوطا بسمرة في ثبير. وقال الثوري. ﴿ تفسير الوسيط ﴾ ثم بين- سبحانه- مظاهر فضله على هذين النبيين الكريمين فقال: وَفَدَيْناهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ والذبح بمعنى المذبوح فهو مصدر بمعنى اسم المفعول كالطحن بمعنى المطحون واحتجوا بأن الله عز وجل قد أخبر عن إبراهيم حين فارق قومه، فهاجر إلى الشام مع امرأته سارة وابن أخيه لوط فقال: { إني ذاهب إلى ربي سيهدين} أنه دعا فقال: { رب هب لي من الصالحين} فقال تعالى: { فلما اعتزلهم وما يعبدون من دون الله وهبنا له إسحاق ويعقوب} [مريم : 49]؛ ولأن الله قال: { وفديناه. وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) يقول المُصْلِحُ المَوْعود رَضِيَ اللهُ عَنْهُ في تفسير آية وفديناه بذبح عظيم: وأرى أن الرؤيا التي رأى فيها إبراهيم أنه يذبح ابنه إسماعيل، كان تأويلها أن يترك ابنه في وادٍ غير ذي زرع، إذ إن تركه إياه في مثل هذا المكان كان بمثابة ذبح له ولا ريب

وقال محمد بن إسحاق ، عن الحسن بن دينار ، عن قتادة ، عن جعفر بن إياس ، عن ابن عباس في قوله : ( وفديناه بذبح عظيم ) قال : خرج عليه كبش من الجنة . قد رعى قبل ذلك أربعين خريفا ، فأرسل إبراهيم ابنه واتبع. قوله تعالى: وفديناه بذبح عظيم أي وفدينا ابنه بذبح عظيم وكان كبشا أتا به جبريل من عند الله سبحانه فداء على ما في الاخبار، والمراد بعظمة الذبح عظمة شأنه بكونه من عند الله سبحانه وهو الذي فدى به الذبيح. قوله تعالى: وتركنا عليه في الآخرين تقدم الكلام فيه جواب شبهة حول قوله تعالى وفديناه بذبح عظيم أحد النصارى ذكر لي ما يلي أننا نؤمن بأن المسيح هو الذبيحة الكاملة والعظيمة أتى لكي يفدي البشرية كلها ثم ادعى أن في القرآن الكريم ما يدل على ذلك في.

{ إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ } بما أمر اللّه بالإيمان به، الذين بلغ بهم الإيمان إلى درجة اليقين ، كما قال تعالى: { { وَكَذَلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلِيَكُونَ مِنَ الْمُوقِنِينَ } قوله تعالى : {وفديناه بذبح عظيم} أي وفدينا ابنه بذبح عظيم وكان كبشا أتى به جبرئيل من عند الله سبحانه فداء على ما في الأخبار ، والمراد بعظمة الذبح عظمة شأنه بكونه من عند الله سبحانه وهو الذي فدى. ص245 - كتاب تفسير العثيمين الصافات - تفسير قوله تعالى وفديناه بذبح عظيم - المكتبة الشامل القول في تأويل قوله تعالى : ( وفديناه بذبح عظيم ( 107 ) وتركنا عليه في الآخرين ( 108 ) سلام على إبراهيم ( 109 ) كذلك نجزي المحسنين ( 110 ) إنه من عبادنا المؤمنين ( 111 )

القرآن الكريم - تفسير ابن كثير - تفسير سورة الصافات

  1. قال تعالى في سورة الصافات: ( فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ * فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ * فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ * وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا
  2. تحتوي خزانة الكتب على أمهات كتب العلوم الشرعية بفروعها المختلفة، والتي تعد رافدا مهما للباحثين المختصين وغير المختصين من زوار الموقع، مما يؤدي إلى نشر الوعي الديني لدى المسلمين وتعميق انتمائهم للإسلام وفهم قضاياه.
  3. في تفسير قوله تعالى (وفديناه بذبح عظيم) المصدر/ تفسير نور الثقلين - الشيخ الحويزي - ج ٤ - الصفحة ٤٢٩ تفسير البرهان الجزء : 4 صفحة : 619 في عيون الأخبار عن الفضل بن شاذان قال: سمعت الرضا(ع) يقول:..
  4. القول في تأويل قوله تعالى: ﴿وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (١٠٧) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الآخِرِينَ (١٠٨) سَلامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ (١٠٩) كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (١١٠) إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا.
  5. القول في تأويل قوله تعالى 107 وفديناه بذبح عظيم وفديناه بذبح عظيم أي رزقناه ما يذبح بدلا عنه وفداء له منة وتطولا وقد روي أنه عليه السلام لما نودي حانت منه التفاتة إلى ما حوله فأبصر كبشا قد انتشب قرناه في شجرة فتم به.
  6. الْقَوْل فِي تَأْوِيل قَوْله تَعَالَى : { فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيم } يَقُول تَعَالَى ذِكْره : فَبَشَّرْنَا إِبْرَاهِيم بِغُلَامٍ حَلِيم , يَعْنِي بِغُلَامٍ ذِي حُلْم إِذَا هُوَ كَبِرَ , فَأَمَّا فِي طُفُولَته فِي الْمَهْد , فَلَا يُوصَف بِذَلِكَ
  7. وفديناه بذبح عظيم 107 - وفديناه بذبح ؛ هو ما يذبح؛ وعن ابن عباس - رضي الله عنهما - هو الكبش الذي قربه هابيل؛ فقبل منه؛ وكان يرعى في الجنة؛ حتى فدي به إسماعيل؛ وعنه لو تمت تلك الذبيحة لصارت سنة؛ وذبح الناس أبناءهم؛ عظيم ؛ ضخم.

تفسير قوله تعالى: وفديناه بذبح عظي

  1. وفديناه بذبح عظيم وفديناه بذبح بما يذبح بدله فيتم به الفعل عظيم أي عظيم الجثة سمين أو عظيم القدر؛ لأنه يفدي به الله نبيا ابن نبي من نسله سيد المرسلين قيل كان ذلك كبشا من الجنة عن ابن عباس - رضي الله عنهما - أنه الكبش الذي.
  2. السابعة - قوله تعالى: وفديناه بذبح عظيم الذبح اسم المذبوح وجمعه ذبوح، كالطحن اسم المطحون. والذبح بالفتح المصدر. عظيم أي عظيم القدر ولم يرد عظيم الجثة
  3. . 11- في قَولِ الله تعالى: قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ إلى قَولِه تعالى: وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ استَدَلَّ بهذه الآيةِ والقِصَّةِ جماعةٌ مِن.

القران الكريم وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم

  1. About Press Copyright Contact us Creators Advertise Developers Terms Privacy Policy & Safety How YouTube works Test new features Press Copyright Contact us Creators.
  2. وفديناه بذبح عظيم. الحمد لله الغني الحميد؛ كتب آجال العباد وأرزاقهم، وشرع لهم دينهم ومناسكهم، نحمده على ما هدانا وأولانا، ونشكره على ما حبانا وأعطانا؛ فالخير بيديه، والشر ليس إليه، إنَّا به وإليه، وأشهد أن لا إله إلا.
  3. قوله تعالى: وتركنا عليه في الآخرين تقدم الكلام فيه جواب شبهة حول قوله تعالى وفديناه بذبح عظيم أحد النصارى ذكر لي ما يلي أننا نؤمن بأن المسيح هو الذبيحة الكاملة والعظيمة أتى لكي يفدي البشرية.
  4. تفسير سورة الصافات [99 - 113] تفسير سورة الصافات [99 - 113] للشيخ : أحمد حطيبة Twee

تفسير البغوي : مضمون الآية 107 من سورة الصافات. ( وفديناه بذبح عظيم ) فنظر إبراهيم فإذا هو بجبريل ومعه كبش أملح أقرن ، فقال : هذا فداء لابنك فاذبحه دونه ، فكبر جبريل ، وكبر الكبش ، وكبر ابنه ، فأخذ. قوله تعالى : وفديناه بذبح عظيم الذبح اسم المذبوح وجمعه ذبوح ، كالطحن اسم المطحون . والذبح بالفتح المصدر . عظيم أي : عظيم القدر ، ولم يرد عظيم الجثة تفسير وفديناه بذبح عظيم. Alaa آخر تحديث : الأربعاء 12 أكتوبر 2016 إن قوله تعالى {وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا} يُظهر في الواقع أن إبراهيم لم يكن مطلوباً منه. الْقَوْلُ فِي تَأْوِيلِ قَوْلِهِ تَعَالَى‏:‏ ‏{‏وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ. قوله تعالى : « وَفَدَيْناهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ » أي وفدينا ابنه بذبح عظيم وكان كبشا أتى به جبرئيل من عند الله سبحانه فداء على ما في الأخبار ، والمراد بعظمة الذبح عظمة شأنه بكونه من عند الله.

وقال أبو زيد : هذا من البلاء الذي نزل به في أن يذبح ابنه؛ قال : وهذا من البلاء المكروه. السابعة: قوله تعالى: { وفديناه بذبح عظيم} الذبح اسم المذبوح وجمعه ذبوح؛ كالطحن اسم المطحون. والذبح بالفتح. {وَقَالَ إِنِّي ذَاهِبٌ إِلَىٰ رَبِّي سَيَهْدِينِ (99) رَبِّ هَبْ لِي مِنَ الصَّالِحِينَ (100) فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ (101) فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَىٰ فِي الْمَنَامِ. (10) من قوله تعالى {وقال إني ذاهب إلى ربي سيهدين} الآية 99 إلى قوله تعالى {وباركنا عليه وعلى إسحاق} الآية 113 (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ (108. تفسير القرآن الكريم - الشيخ نشأت أحمد إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ (106) وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ) (103) :(107) فاتخذ الله خليلا ، كما في قوله تعالى :.

تفسير ابن كثير/سورة الصافات 107 وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) 108 وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي فِي الصَّفّ وَقَالَ السُّدِّيّ وَغَيْره مَعْنَى قَوْله تَعَالَى فَالزَّاجِرَات زَجْرًا. السَّابِعَةُ: قَوْلُهُ تَعَالَى: {وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ} الذِّبْحُ اسْمُ الْمَذْبُوحِ وَجَمْعُهُ ذُبُوحٌ، كَالطِّحْنِ اسْمُ الْمَطْحُونِ. وَالذَّبْحُ بِالْفَتْحِ الْمَصْدَرُ

السَّابِعَةُ- قَوْلُهُ تَعَالَى: ﴿وَفَدَيْناهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ﴾ الذِّبْحُ اسْمُ الْمَذْبُوحِ وَجَمْعُهُ ذُبُوحٌ، كَالطِّحْنِ اسْمُ الْمَطْحُونِ. وَالذَّبْحُ بِالْفَتْحِ الْمَصْدَرُ -تفسير قوله تعالى: {وناديناه أن يا إبراهيم (*) قد صدقت الرؤيا}-تفسير قوله تعالى: {إن هذا لهو البلاء المبين}-تفسير قوله تعالى: {وفديناه بذبح عظيم}-تفسير قوله تعالى: {سلام على إبراهيم وفديناه بذبح عظيم هل الحسين ام الكبش. نطبق علم الحروف ايضا لنرى هل ذبح عظيم = الامام الحسين ، وكما يلي. ذبح عظيم = ذ ب ح + ع ظ ي م = 7+2+8 + 7+9+1+4 = 38. الامام الحسين = ا ل ا م ا م + ا ل ح س ي ن = 1+3+1+4+1+4+1+3+8+6+1+5 = 38. وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ... لماذا تم احتلال مصر وبها خير أجناد الأرض ; إن الإلحاد لظلمُ عظيم; سبحانك ربى. هذا بُهتان عظيم .!! ( وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ ) صدق الله العظي

تفسير: وفديناه بذبح عظيم - ما هو الذبح العظيم ومن هو

في قوله تعالى ((وفديناه بذبح عظيم ))اي بكبش عظيم .لماذا استعمل القران كلمة (ذبح )بدل كلمة (كبش ) أ عضوية طرح الأسئل ما معنى الذبح العظيم في قوله تعالى : ( وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْح عَظِيم ) ؟ جواب: بإسمه جلت اسمائ وقوله تعالى: وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ [الصافات:107]، فدى الله عز وجل إسماعيل بكبش عظيم، وصفه الله عز وجل بذلك بأنه عظيم، أي: في هيئته وفي منظره، ومن هنا جاء استحباب التضحية بالكبش العظيم.

تفسير سورة الصافات الآية 103 تفسير ابن كثير - القران للجمي

  1. وقوله: {وفديناه بذبح عظيم}، أي : وجعلنا فداء ذبح ولده ما يسره الله تعالى له من العوض عنه، والمشهور عن الجمهور أنه كبش أبيض أعين أقرن رآه مربوطا بسمرة في ثبير، وقيل : رعى في الجنة أربعين خريفا.
  2. ذلك أن القول مصدر والقيل اسم ، كالفرق تماما بين ذَبح (بفتح الذال) الدال على حدث الذبح نفسه، وبين ذِبح الدال على ما يُذبح، كقوله تعالى (وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ
  3. بالرجوع الى كتاب التفسير اكتب ملخصا عن معنى قوله تعالى (من بعد وصية يوصى بها أو دين) قال تعالى وفديناه بذبح عظيم أكتبه ملخصا معنى الآية ابحث عن معنى قوله تعالى ورتل القرآن ترتيلا في تفسير.
  4. دراسة عن الدخيل في تفسير مجمع البيان للطبرسي د. عبد الله أحمد محمد عباس [(*)] ملخص البحث: تقوم فكرة البحث على استعراض بعض أوجه الدخيل في تفسير الطبرسي مجمع البيان&q
  5. كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ 110 كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ وَقَوْله تَعَالَى وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيم قَالَ سُفْيَان الثَّوْرِيّ عَنْ جَابِر الْجُعْفِيّ عَنْ أَبِي.
  6. ولما قدم ما هو الأهم من نهيه عن علاجه؛ ومن البشارة بالجزاء؛ ذكر فداءه بما جعله سنة باقية يذكر بها الذكر الجميل؛ على مر الأيام؛ وتعاقب السنين؛ ولما كان المفتدى منه من كان الأسير في يده؛ وكان إسماعيل في يد إبراهيم.
  7. يقول تعالى ذكره:( ثم إن لهم عليها لشوبا من حميم ) ثم إن لهؤلاء المشركين على ما يأكلون من هذه الشجرة شجرة الزقوم شوبا، وهو الخلط من قول العرب: شاب فلان طعامه فهو يشوبه شوبا وشيابا(من حميم) والحميم: الماء المحموم، وهو الذي.

وفديناه بذبح عظي

  1. الذبيح والفداء . تفسير وَقِفُوهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ . شجرة الزقوم سورة الصافات سورة الصافات هي السورة السابعة {وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ} كما جاء في قوله تعالى:.
  2. 4- اللطيفة الرابعة: قوله تعالى: {لَّعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ} أصل (لعل) للترجي والترجي لا يليق من الله تعالى ولذلك تكون لعل هنا بمعنى (لام التعليل) أي لتتذكروا وتتدبروا بما فيها واستشهدوا بقول.
  3. 17 - باب ما جاء عن الرضا عليه السلام في تفسير قوله عز وجل: (وفديناه بذبح عظيم) 187: 137: 18 - باب ما جاء عن الرضا عليه السلام في قول النبي صلى الله عليه وآله: انا ابن الذبيحين (وفيه حديث واحد) 189: 13

وقوله: فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ [سورة الصافات:102] أي: كبر وترعرع وصار يذهب مع أبيه ويمشي معه، وقد كان إبراهيم يذهب في كل وقت يتفقد ولده وأم ولده ببلاد فاران وينظر في أمرهما، وقد ذكر أنه كان يركب على البراق سريعا. قال تعالى في قصّة نبي الله إبراهيم عليه السلام عندما بدأ في تنفيذ الرُّؤيا التي رأى فيها أنه بذبح ولده سيدنا إسماعيل فقال الله في كتابه العزيز (وفَدَيْنَاه بذِبْحٍ عَظِيمٍ) (سورة الصافات: 107) أسلوب خاص للعطف في القرآن الكريم. 23/07/2011, 08:02 am السبت, 22 شعبان 1432 هـ. لفضيلة الوالد الدكتور محمد عناية الله سبحاني حفظه الله. هناك نوع من العطف يشتبه على كثير من الناس أمره، وذلك كقوله تعالى في. كما جاء لفظ ملكوت في آية أخرى توضح عدم صحة تدليسه في تفسير الآية ، قال تعالى: القصة الصحيحة لذبح سيدنا إبراهيم ابنه إسماعيل عليهما السلام في قوله تعالى: (وفديناه بذِبْح عظيم) أي وجعلنا. في قوله تعالى: فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ، مع سيدنا إسماعيل عليه السلام والذي فداه الله بذبح عظيم، وقيل أنه كان كبش عظيم نزل من السماء، كما جاء في سورة الصافات: وَفَدَيْنَاهُ.

﴿ وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ نرى الحق تبارك و تعالى يورد قصة الذبيح فيقول : ﴿ وَقَالَ إِنّي ذَاهِبٌ إِلَىَ رَبّي سَيَهْدِينِ ¤ رَبّ هَبْ لِي مِنَ الصّالِحِينِ ¤ فَبَشّرْنَاهُ. [جواب شبهة حول قوله تعالى (وفديناه بذبح عظيم)]. ƒـ[أحد النصارى ذكر لي ما يلي: أننا نؤمن بأن المسيح هو الذبيحة الكاملة والعظيمة أتى لكي يفدي البشرية كلها، ثم ادعى أن في القرآن الكريم ما يدل على ذلك في سورة الصافات (107. ص588 - تفسير الطبري جامع البيان ط هجر - وقوله وفديناه بذبح عظيم يقول وفدينا إسحاق بذبح عظيم والفدية الجزاء يقول جزيناه بأن جعلنا مكان ذبحه ذبح كبش عظيم وأنقذناه من الذبح واختلف أهل التأويل في المفدي من الذبح من ابني.

تفسير الميزان - السيد الطباطبائي - ج ١٧ - الصفحة ١٥

أرءيتم قلبا أبويا يتقبل أمرا يأباهأرئيتم ابنا يتلقى أمرا بالذبح ويرضاويجيب الابن بلا فزع افعل ما تؤمر أبتاهلن أعصي لإلهي أمرا.هذه كلمات قليلة ترمز إل بعد أن نادى الله -عزَّ وجلَّ- إبراهيمَ، أنزل عليهما كبشًا عظيمًا، ليفتدي إسماعيلَ به، حيث قال الله تعالى: {وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ}، جزاءً على استجابته لأمرِه، وبذلك لم يتمَّ ذبحُ. تفسير سورة مريم كامله. أكتوبر 22, 2017. كهيعص (1) هذه خمسة حروف مقطعة ، تُنطق باسم الحرف لا بمُسمَّاه، لأن الحرف له اسم وله مُسمَّى ، فمثلاً كلمة (كتب) مسماها (كتب) أما بالاسم فهي كاف ، تاء ، باء.

فدى الله سيدنا إسماعيل بِذِبْحٍ عَظِيمٍ. حين فدى الله عز وجل سيدنا إسماعيل عليه السلام بالكبش، حيث يقو الله تعالى: وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ، كما أن الرسول -صل الله عليه وسلم- ضحى، حيث رُوي عن أنس بن مالك -رضي الله. ترتيب الأنبياء والرسل عليهم السلام. وقد ذكر مجموعة من العلماء عند تفسير قول الله تعالى {وَرُسُلا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِنْ قَبْلُ وَرُسُلا لَمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ} سورة النساء 163-164 أن هذا يقتضي كثرتهم وأنهم. وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ {الصافات:107} وهذا الذبح العظيم هو العهد الأبدى (أى الذى بلا نهاية) مع ذرية إسحق والذى بلا شك يختلف عن البركة التى تنحصر فى بركة زيادة النسل فقط لإسماعيل كما جاء. وفديناه بذبحٍ عظيم بدراستنا للكتاب المقدس نستطيع ان نعرف طبيعة اختيار ابراهيم وماهية عظمة الذبيحة التي إفتدى بها الله ليس ابراهيم فقط ولكن أيضاً كل شخص مؤمن مثله هناك من يفسّر قوله تعالى. وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ (107) قوله تعالى : وفديناه بذبح عظيم الذبح اسم المذبوح وجمعه ذبوح ، كالطحن اسم المطحون . والذبح بالفتح المصدر .عظيمأي : عظيم القدر ، ولم يرد عظيم الجثة

ولهذا فقد جاءت البشرى لإبراهيم وإسماعيل عليهما السلام ﴿ وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ ﴾ بعد أنْ امتثلا لأمر الله تعالى وشَرَعَا في تنفيذه من هو النبي الذي فداه الله بذبح عظيم - إسألن . ثم قال بعد ذلك : لو كنت أفتيته بكبش لأجزأه أن يذبح كبشا ، فإن الله تعالى قال في كتابه : ( وفديناه بذبح عظيم ) والصحيح الذي عليه الأكثرون أنه فدي بكبش تفسير سورة الصافات. بسم الله الرحمن الرحيم . القول في تأويل قوله تعالى : وَالصَّافَّاتِ صَفًّا ( 1 ) فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا ( 2 ) فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا ( 3 ) . قال أبو جعفر: أقسم الله تعالى ذكره بالصافات، والزاجرات.

وفديناه بِذِبْحٍ عَظِيمٍ إسلام ويب, جواب شبهة حول قوله

ص245 - كتاب تفسير العثيمين الصافات - تفسير قوله تعالى